من وراء تغيّب خالد؟


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

19/1/2013 _19/1/2021

8سنين على غيابك وكل سنة بقول يمكن هي اخر سنة ورح نلتقي مابعرف وين المكان يمكن بالارض ويمكن بالسما بس المهم رح نلتقي…

وبضل كل سنة بتذكر لما طلعنا من المخيم وأهلي دقولك وقالولك خليك بلبنان ولا تنزل وزبط الامور لانه رح نطلع لعندك مابنسى شو قلت لأمي بوقتها “امي معقول واترك المخيم لحاله انت عندك رجال مو ولد ليخاف ويهرب متل باقي الجبناء”

ونزلت بوقتها لانه كان قلبك على اهلك وعلى وطنك الصغير المخيم بس الغدر وولاد الحرام كانوا أقوى من طيبتك وشهامتك ونخوتك وقدروا يغيبوك عن العمل الانساني يلي كل اهل المخيم وكل الفصائل الفلسطينية والمؤسسات بتشهدلك فيه ورغم صغر سنك قدرت تساعد اهل المخيم وبالوقت يلي فيه قادة وأصحاب مناصب عليا قاعدين يتفرجوا على معاناة شعبهم، وبغيابك استغلوا المخيم وأهله وشبابه ، بس وحياة عيونك يلي كلهم أمل انه رح يتحاسبوا ولاد الحرام عليّ عملوه فيك وبالمخيم لانه بكل صلاة أمي وكل حدا بحبك بيدعوا وبقولوا يارب تاخد حق خالد بكراوي من عيون كل ابن حرام ظلمه وبإذن الله هاد اليوم قرب و الدم يلي بكيناه وحرقة القلب يلي عشناها رح يعيشوها هنّا واهلن.

وفكرك وعملك واسمك رح يضلوا موجودين لانه الفكر مابموووت ،وانا وكل حدا  بحبك ومتأثر بفكرك وبعملك الانساني رح نضل نشتغل متل ما علمتنا ونضل على نفس مسارك …

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: محمود الصباغ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *