لنتعلم من دروس الانتفاضة الأولى


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

نحن بحاجة إلى التعلم من العديد من الدروس الجيدة من الانتفاضة الأولى

كانت العوامل النفسية والتخلص من الخوف والهزيمة النفسية للصهاينة  (من بين عوامل أخرى كثيرة) مهمة في نجاح الانتفاضة الأولى أتفق مع أولئك الذين يجادلون بأنه خلال هذه الأيام الاستثنائية من الانتفاضة الشعبية الفلسطينية التي شملت الفلسطينيين في كل مكان في جميع أنحاء فلسطين والعالم – أصبحت أربعة أشياء أساسية لضمان النجاح وتجنب المزالق الماضية:

وحدة شعبنا الفلسطيني . قوتنا في وحدتنا

تشكيل قيادات محلية من القاعدة إلى القمة للتأكد من عدم خلق فراغ في القيادة (وكذلك لسد الثغرات التي يمكن أن تنشأ عن احتجاز قادة محليين)

حماية الفئات الأكثر ضعفاً في مجتمعنا وبين شعبنا ومن يعاني أكثر من غيرهم من الهجمات الصهيونية بما في ذلك المعتقلون من قبل نظام الاستعمار الإسرائيلي.

قدرتنا على تقاسم مواردنا (مادياً واجتماعياً ، ومعنويا وجميع أنواع الموارد) بشكل عادل ومتساوٍ وعملي،  فالتبرعات لدعم الضحايا وعائلاتهم  ضرورية  جدا.

يمكن لكل فرد منا أن يفعل شيئاً ما لضمان نجاح هذه الانتفاضة الشعبية، ويجب على كل فرد منا أن يسأل نفسه أو نفسها: ليس ما يمكن للآخرين فعله – ولكن ما الذي يمكنني فعله؟

(يمكن القيام بالعديد من الأشياء: الثوثيق وتقديم معلومات دقيقة ، أو التنظيم محليا أو المشاركة في الاحتجاجات والمظاهرات، أو القيام بحملات من أجل BDS، أو التبرعات وجمع الأموال للضحايا وعائلاتهم، أو كتابة مقالات في الصحافة أو الضغط على عضو/عضوه البرلمان إذا كنت تعيش في أوروبا أو أمريكا الشمالية أو أمريكا الجنوبية)

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: نور مصالحة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *