صباح بغداد !


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

يشرق  من غفوة ناي  تتثاءب  أحزانه  على  ضفة النهر ،  ينهض  من ثمالة  الخمر  في   أقداح  فاضت  عن حاجة ” أبو نؤاس  ” ..

صباح  من  نحاس  ،  منزوع  الندى  ، يوقظ  قيظه  النائمين  على  سطوح  المنازل  في حلم  نسمة  قد يسمح لها  دجلة  اغماض  عينين من  سهد الليالي  بين  الرصافة   والكرخ ..

صباح  موجوع  الخاصرة    يشرق  من بين  نخلتين ، تعبتا  من  شموخ  النخل  يتفرج  على  رشاقته  على  صفحة  ماء  النهر الذي  يشطر المدينة  الى  نصفين ..

لي  في الذاكرة  من  صباحات  بغداد ما يدغدغ  القلب  في  صباح  يشرق  من  ” عباية ”  سوداء أوجعت  روح  الراحل  ناظم  الغزالي ، صاحب  أجمل فطور صباحي  ” ريوق ”  عراقي  مؤلف  من  خدّ من ” القيمر ”  القشطة  ” خدك القيمر  اتريق  انا منه ” …

ومن  غيرها  بغداد   تصنع  صباحها  من ” قيمر ” في  مدينة  العشاق  والشعراء  والطغاة  ،  وتنهض  كل  صباح ” لتعبر  الشط  على مودك ” ..

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: خالد عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *