صباح الخير يا قدس


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

صباح الخير يا قدس … صباح الخير لرجالها ونسائها وشبابها وعجايزها .. صباح الخير لكل واحد دافع عنها خاصة العجائز اللواتي أظهرن بطولة منقطعة النظير، حماكن ربي، فأنتن القدوة، ومربيات الأجيال، وصانعات الابطال، صباح الخير للغالية سناء فايز الي رفعت العلم الفلسطيني في ساحة الأقصى، واتمسكت فيه، وما قدر الجندي أنه ينتزعه منها بكل قوته وركضت فيه، صباح الخير للي رفع العلم فوق القدس بواسطة طائرته الآلية البسيطة فرفرف علمنا فوق أعلامهم غصب عنهم .. فرد إلينا أرواحنا .. صباح الخير للشب الي جاكر الجندي وطلع سيجارته ونفخها في وجهه وسجل ماركة فلسطينية حصرية .. صباح الخير للشب الي هجم على الجندي لما ضرب العجوز وغار على شرفه وعرضه وأمه وجدته وما رضي لها بالهوان.. صباح الخير للشباب الي دافعت واستبسلت واشتبكت بالأيدي مع الاحتلااال والي بيثبتوا  النا يوم بعد يوم أنه شبابنا ملاح وملاح كثير وفيهم من النخوة ما يوزع على العالم كله.. صباح الخير للذين خرجوا من بيوتهم ولكن الجنود منعوهم من الوصول واغلقوا الطرقات في وجوههم .. فلا يحق لنا أن نزاود عليكم .. صباح الخير لكل هؤلاء ولأهل فلسطين أين ما كانوا.

عدد المستوطنين الي خرجوا في مسيرة الأعلام كان عددهم ما يقارب 2700 مستوطن احتاجوا إلى 3000 جندي لحمايتهم .. لو كانت أرضهم ما احتاجوا لجندي واحد ..

كانوا يهتفوا ويقولوا أنه الأرض لهم ولو كانت الأرض فعلا لهم لما جاؤوا مدججين بالعتاد والسلاح ولمارسوا طقوسهم وغادروا ..  ولما خرجوا علينا ليقولوا لنا بلسانهم أن مسيرتهم ردا على جنازة شيرين ابو عقلة التي رفع فيها العلم الفلسطيني ولا شيء سواه .. شيرين ابو عقلة أغاظتهم حية وميتة

انتهت مسيرة الأعلام ولكنها ستعود العام القادم فاستفيدوا يا اهل فلسطين من هذا اليوم فإن كانت أعلامهم على الأرض فستكون أعلامنا خفاقة في السماء .. فإن منعوكم من دخول القدس واغلقوا الطرق فرابطوا قبلها بيومين أو ثلاثة .. فإن اشتبكوا معكم فردوا عليهم بأيديكم العارية فلقد رأينا منكم ما يثلج صدورنا

أما نحن أهل غزة فالحمد لله اننا استيقظنا اليوم على زقزقة العصافير وليس على أصوات الصواريخ والقنابل ورائحة الموت والدماء .. ونحن نعلم أن الحرب قد تكون قد أجلت فقط وبالرغم من ذلك نحن لا نريدها .. فاقتحامات الأقصى لم تتوقف على مدار سبعين سنة ولن تتوقف ما دام الصراع بينا وبينهم قائم .. وسنبقى نرفض موت أبناءنا ما دامت الطرق السلمية قادرة على تحقيق ما عجزت عنه أداة الحرررب العسكرية .. ولن نسمح لأحد بعد اليوم أن يمطرنا بتصريحاته العنترية، فلقد شبعنا شعارات فارغة، وحروب لأجل فلان وعلان .. أما أنت يا صاحب السلام كان من الممكن أن تصدر أوامرك بمسيرات سلمية تجتاج الضفة باتجاه القدس يرفع فيها العلم الفلسطيني وذلك أدنى الفعل ولكن حتى هذه انتم عاجزون عن فعلها

لذلك فلتخرس جميع الفصائل بلا استثناء فلا نريد أن نسمع لكم بعد اليوم حسا ولا همسا .. فلقد أصبحتم عالة علينا .. وكل ما نرجوه من الله أن نتخلص منكم بأقرب وقت .. وإذا فعلا تهمكم فلسطين ويهمكم شعبكم فأنهوا الانقسام .. ولأننا خبرناكم وعرفناكم فلن تفعلوا

صباح الخير للقدس وأهلها .. صباح الخير لمسراها وقبتها .. صباح الخير للمرابطين والمدافعين عنها .. صباح الخير لحجارها وهواها وعصافيرها واشجارها .. صباح الخير يا حبيبتي.

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: رهف حنيدق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *