حوار عبده الأسدي مع سامي ارشيد


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

 

حي الشيخ جراح …نضال يصارع المستعمِر قانونياً…

حي الشيخ جراح هو قريةٌ مقدسية تتبع لمحافظة القدس، تقع في الجانب الشرقي للمدينة الذي وقع تحت الاحتلال الإسرائيلي في حرب السادس من حزيران عام 1967.

من المعروف أن هذا الحي قد أخذ اسمه من الأمير حسام الدين بن شرف الدين عيسى الجراحي، طبيب صلاح الدين الأيوبي…الآن يتهدده مخطط إسرائيلي استيطاني يتضمن بناء 200 وحدة سكنية لإسكان مستوطنين يهود فيها…

هناك سرقة تتم في وضح النهار …سرقة للجغرافيا …سرقة للتاريخ…سرقة للذاكرة والوجود الفلسطيني.

حوارنا اليوم سوف يركز على الأبعاد القانونية لقضية حي الشيخ جراح، مع التأكيد على أن جوهر الموضوع سياسي بامتياز، أي أنه صراع بين استيطانٍ استعماري احلالي وشعبٍ يقاوم بما هو متاح له.

معي في هذا الحوار المحامي سامي ارشيد وهو قانوني مقدسي يمثل عائلات الحي المهددين بالطرد، وهومختص بقضايا حقوق الانسان والدفاع عن حق المسكن.

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

مؤلف: فريق التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *