‎بيان من الأمريكيين اليهود يعارضون تدخل أيباك في سياسة الحزب الديمقراطي


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

‎نحن أمريكيون يهود لدينا وجهات نظر مختلفة. لقد اتفقنا على العمل معًا لتسليط الضوء ومعارضة الدور غير المسبوق والمدمر الذي تلعبه لجنة الشؤون العامة الأمريكية الإسرائيلية (AIPAC) والجماعات المتحالفة معها في الانتخابات الأمريكية، وخاصة داخل الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي.

‎نحن ندرك أن الغرض من تدخلات أيباك في السياسة الانتخابية هو هزيمة أي منتقد لسياسة الحكومة الإسرائيلية، ودعم المرشحين الذين يتعهدون بالولاء الثابت لإسرائيل، وبالتالي ضمان دعم الولايات المتحدة المستمر لكل ما تفعله إسرائيل، بغض النظر عن العنف وعدم الشرعية.

‎ونظراً لأن إسرائيل معزولة دوليا إلى حد أنها لا تستطيع الاستمرار في معاملتها اللاإنسانية للفلسطينيين دون دعم سياسي وعسكري أميركي، فإن أيباك تشكل حلقة أساسية في السلسلة التي تحافظ على مأساة إسرائيل/فلسطين التي لا تطاق. وفي الانتخابات الأمريكية المقبلة، نحتاج إلى كسر هذه السلسلة من أجل المساعدة في تحرير شعب إسرائيل/فلسطين لمواصلة التعايش السلمي.

‎في نفس الدورة الانتخابية 2021-22 التي أيدت فيها أيباك المتطرفين الجمهوريين وعشرات من أعضاء الكونجرس الذين صوتوا ضد التصديق على فوز بايدن على ترامب، جمعت شبكة إيباك الملايين من مانحي ترامب وأنفقت الأموال داخل الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي ضد التقدميين، ومعظمهم من المرشحين الملونين . تتعهد أيباك الآن بإنفاق المزيد من الملايين في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي لعام 2024، مستهدفة ديمقراطيين محددين في الكونجرس – في البداية جميع المشرعين الملونين – الذين دافعوا عن وقف إطلاق النار في غزة، وهو الموقف الذي تدعمه الغالبية العظمى من الناخبين الديمقراطيين. ويعمل إنفاق أيباك على الانتخابات بشكل متزايد على هزيمة المرشحين الذين ينتقدون السياسات العنصرية التي تنتهجها إسرائيل.

‎وعلى النقيض من أيباك، نحن يهود أمريكيون نعتقد أن الدعم الأمريكي للحكومات الأجنبية يجب أن يشمل فقط أولئك الذين يحترمون الحقوق الإنسانية والمدنية الكاملة، والحق في تقرير المصير، لجميع الناس. نحن نعارض جميع أشكال العنصرية والتعصب، بما في ذلك معاداة السامية، وندعم التحالف التاريخي في بلادنا بين اليهود الأميركيين والأميركيين من أصل إفريقي وغيرهم من الأشخاص الملونين من أجل قضية الحقوق المدنية والعدالة المتساوية.

‎ولذلك، فإننا نعارض بشدة محاولات أيباك للسيطرة على الانتخابات التمهيدية الديمقراطية. إننا ندعو المرشحين الديمقراطيين إلى عدم قبول تمويل شبكة ايباك ، ونطالب القيادة الديمقراطية بعدم السماح للممولين الجمهوريين باستخدام تلك الشبكة لتشويه الانتخابات التمهيدية الديمقراطية. سوف ندعم المرشحين الذين تعارضهم إيباك، والذين يدافعون عن السلام والسياسة الأمريكية الجديدة والعادلة تجاه إسرائيل/فلسطين.

‎القائمة الأولية للموقعين: (الانتماءات التنظيمية لأغراض التعريف فقط)

‎آدم جولد، كبير الاستراتيجيين، حزب الأسر العاملة

‎آدم شاتز، لندن ريفيو أوف بوكس

‎آلان ليفين، محامي الحقوق المدنية

‎آلان مينسكي، المدير التنفيذي لحزب الديمقراطيين التقدميين في أمريكا

‎أليسيا تي سينغهام جودوين، المديرة السياسية في منظمة اليهود من أجل العدالة العنصرية والاقتصادية

‎الحاخام أليسا وايز، المنظم الرئيسي، حاخامات من أجل وقف إطلاق النار

‎أليس واترسون، باحثة رئاسية وأستاذة في كلية جون جاي، جامعة مدينة نيويورك

‎آنا بالتزر، مؤلفة كتاب “شاهدة في فلسطين: امرأة أمريكية يهودية في الأراضي المحتلة”

‎أنتوني كاريفا روجرز رايت، M4BL Black Hive/التحالف الأسود من أجل السلام

‎أرييل دورفمان، روائي، كاتب مسرحي، كاتب مقالات، ناشط في مجال حقوق الإنسان

‎أرييل جولد، المدير التنفيذي، زمالة المصالحة

‎أرييلا جروس، أستاذ متميز بكلية الحقوق بجامعة كاليفورنيا

‎الحاخام الدكتور أرييه كوهين، أستاذ بالجامعة اليهودية الأمريكية

‎أورورا ليفينز موراليس، كاتبة

‎أفيفا تشومسكي، أستاذ التاريخ بجامعة ولاية سالم

‎أفيفا أورنشتاين، أستاذة بكلية مورير للقانون، جامعة إنديانا

‎بن كوهين، المؤسس المشارك، Ben & Jerry’s، محب الخير

‎بن إهرنريتش، مؤلف، حائز على جائزة الكتاب الأمريكي

‎بيث ميلر، المديرة السياسية لمنظمة الصوت اليهودي من أجل السلام

‎الحاخام برانت روزين

‎الحاخام بريان والت

‎كارولين ليفين، أستاذ العلوم الإنسانية بجامعة كورنيل

‎دان سيجال، أستاذ فخري في الأنثروبولوجيا والتاريخ، كلية بيتزر

‎دان سيمون، أستاذ القانون وعلم النفس، جامعة جنوب كاليفورنيا

‎دانييل ستولزنبرج، أستاذ مشارك في التاريخ، جامعة كاليفورنيا، ديفيس

‎داني غولدبرغ، المدير التنفيذي للموسيقى، المؤلف

‎ديف زيرين، محرر الرياضة في The Nation، مؤلف

‎ديفيد فاين، أستاذ الأنثروبولوجيا بالجامعة الأمريكية

‎ديبورا أيزنبرغ، كاتبة وممثلة

‎دينا ميتزجر، شاعرة وروائية وكاتبة مقالات

‎دينيس بيرنشتاين، شاعر ومراسل حقوق الإنسان ومضيف برنامج Flashpoints

‎دونا نيفيل، معلمة

‎إليوت كاتز، شاعر، مؤلف كتاب “شعر وسياسة ألين جينسبيرج”

‎إليوت جولد

‎إريك دروكر، روائي مصور وفنان

‎إستي تشاندلر، رئيس مجلس إدارة الصوت اليهودي للعمل من أجل السلام

‎إيفا بورغواردت، المتحدثة الوطنية، إن لم يكن الآن

‎إيرا شور، أستاذ فخري، مركز الدراسات العليا، جامعة مدينة نيويورك

‎غابرييل وينانت، أستاذ مساعد في التاريخ، جامعة شيكاغو

‎جيل هيرشاتر، أستاذ فخري للتاريخ، جامعة كاليفورنيا، سانتا كروز

‎جين بروسكين، زعيم حزب العمال وكاتب مسرحي

‎هدار كوهين، عالم ومتصوف وفنان

‎هولي أينبيندر، مديرة البرامج، معهد الدقة العامة

‎هوارد هورويتز، رئيس مجلس إدارة مؤسسة WESPAC

‎هوارد أ. رودمان، كاتب سيناريو وروائي ومعلم

‎إيفان هاندلر، جي ستريت شيكاغو

‎جيمس شاموس، مخرج أفلام، أستاذ بجامعة كولومبيا

‎جاي ليفين، مؤسس لوس أنجلوس ويكلي

‎جيف كوهين، ناقد إعلامي، أستاذ الصحافة المتقاعد في كلية إيثاكا

‎جيف جوتليب، صحفي حائز على جائزة بوليتزر

‎جينيفر سبيتزر، أستاذ مشارك في الآداب باللغة الإنجليزية، كلية إيثاكا

‎الحاخام جيسيكا روزنبرغ، منظمة، عضو مؤسس، التقويم اليهودي الراديكالي

‎جويل بينين، أستاذ فخري للتاريخ، جامعة ستانفورد

‎جوديث بتلر، أستاذة بجامعة كاليفورنيا، بيركلي

‎جوديث جوريويتش، ناشر، مطبعة أخرى

‎كينيث بوميرانز، أستاذ بجامعة شيكاغو، حرم يوين الجامعي في هونغ كونغ

‎لاري كوهين، الرئيس السابق لعمال الاتصالات في أمريكا

‎لورا ديتمار، البروفيسورة الفخرية ومؤلفة كتاب “تتبع الأوطان”

‎ليورا أوسلاندر، أستاذة بجامعة شيكاغو

‎ليزلي ويليامز، أمينة مكتبة، وعضو مجلس إدارة، منظمة الصوت اليهودي من أجل العمل من أجل السلام

‎ليزا ستيرنليب، أستاذ مشارك في الدراسات الإنجليزية واليهودية، جامعة ولاية بنسلفانيا

‎مارسي فينوغراد، المؤسس المشارك للتجمع التقدمي للحزب الديمقراطي في كاليفورنيا

‎مارجوري كوهن، أستاذة فخرية في القانون، والرئيسة السابقة لنقابة المحامين الوطنية

‎مارك ديموندستين، رئيس اتحاد عمال البريد الأمريكي

‎مارك وايزبروت، المدير المشارك، مركز البحوث الاقتصادية والسياسية

‎مارتن أ. لي، مؤلف كتاب “الوحش من جديد”

‎مايا شينوار، مديرة مركز تروث أوت للصحافة الشعبية

‎ميديا ​​بنجامين، المؤسس المشارك لـ CODEPINK

‎مايكل جرينبيرج، المؤسس والمدير التنفيذي، منظمة تحدي المناخ

‎مايك هيرش، مدير الاتصالات في حزب الديمقراطيين التقدميين في أمريكا

‎ميتشل بليتنيك، رئيس إعادة التفكير في السياسة الخارجية

‎مولي كرابابل، فنانة وكاتبة

‎مورغان سبيكتور، ممثل

‎نعومي دان، رئيسة طاقم العدالة الإسكانية للجميع

‎نومي ستولزنبرج، أستاذ بكلية الحقوق بجامعة جنوب كاليفورنيا جولد

‎نورمان سولومون، المدير الوطني، RootsAction

‎الدكتور بول زيتز، مؤلف وناشط

‎بيني روزنفاسر، مؤلفة، مركز اللاعنف اليهودي

‎بيتر بينارت، محرر متجول، التيارات اليهودية، مؤلف، وأستاذ الصحافة

‎فيليس بينيس، زميلة، معهد دراسات السياسات

‎رافائيل شيمونوف، مقدم برامج إذاعية ومؤسس مشارك، التصويت اليهودي

‎ريبيكا فيلكومرسون، منظمة ومؤلفة

‎ريتشارد بومان، أستاذ فخري، جامعة إنديانا

‎ريتشارد هاندلر، أستاذ الأنثروبولوجيا بجامعة فيرجينيا

‎ريك جولدسميث، مخرج أفلام وثائقية

‎روبرت برينر، أستاذ فخري للتاريخ، جامعة كاليفورنيا

‎روبرت غرينوالد، مخرج أفلام، رئيس شركة Brave New Films

‎روبرت هيربست، إسق، الرئيس المشارك لمجلس إدارة اللجنة الإسرائيلية ضد هدم المنازل (ICAHD)

‎روبرت نيمان، مدير السياسات السابق بمؤسسة Just External Policy

‎روبرت شير، مؤلف وصحفي وناشر ScheerPost

‎سام روزنتال، المدير السياسي، RootsAction

‎صامويل موين، أستاذ القانون والتاريخ في جامعة ييل، مستشار كينت

‎سارة جافي، صحفية ومؤلفة كتاب “العمل لن يحبك مرة أخرى”

‎سارة شولمان، كاتبة

‎سيث أكرمان، المحرر المتجول، جاكوبين

‎شيلدون بولوك، أستاذ فخري، جامعة كولومبيا

‎سيمون زيمرمان، المؤسس المشارك لـ IfNotNow

‎سارة صوفي فليكر، فنانة وممثلة وناشطة

‎سبنسر أكرمان، صحفي ومؤلف

‎ستيفاني فوكس، المديرة التنفيذية لمنظمة الصوت اليهودي من أجل السلام

‎سوزان أدلمان، ناشطة نسوية وناشطة ومحسنة

‎سوزان جوردون، صحفية ومؤلفة

‎سوزي وايزمان، أستاذ السياسة بكلية سانت ماري

‎توني كوشنر، كاتب

‎فيكتور واليس، أستاذ الفنون الليبرالية، كلية بيركلي للموسيقى

‎والاس شون، ممثل وكاتب مسرحي

‎زيلاه أيزنشتاين، أستاذة فخرية في السياسة، كلية إيثاكا

‎يمكن للأمريكيين اليهود إضافة أسمائهم إلى هذا البيان هنا.

‎مصادر:

‎أيباك توفر 100 مليون دولار لدعم المرشحين التقدميين (بوليتيكو، 3/3/24)

‎”إيباك” تعتزم إنفاق 100 مليون دولار لإقالة المشرعين الذين ينتقدون الجرائم الإسرائيلية (Common Dreams/Truthout، 16/11/23)

‎الفرقة على وشك القتال من أجل حياتها السياسية (Slate, 15/11/23)

‎لماذا تدعم مجموعة الضغط المؤيدة لإسرائيل “إيباك” منكري الانتخابات والجمهوريين المتطرفين (الجارديان، 18/10/22)

‎إدانة الجماعات المؤيدة لإسرائيل بعد ضخ الأموال في الانتخابات التمهيدية (الغارديان، 4/8/22)

‎في السباق ضد نينا تورنر، صندوق المانحين من الحزب الجمهوري شونتل براون (The Intercept، 27/7/21)

‎اليهود الأمريكيون يعارضون أيباك

‎اليهود الأمريكيون يعارضون أيباك.

المصدر:

A Statement from Jewish Americans Opposing AIPAC’s Intervention in Democratic Party Politics

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: ترجمة: غانية ملحيس

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *