انتباه….. “إلى محمود درويش” في ذكرى ميلاده.


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

تصفح كتابك ..ها قد رأيت..

غدي مثل ماء

على السفح يقطر

لا خبز يعطى

لا ناي يصحو

ولا نهر خمر تعب لتنشد

ما زلت حيا ً

لنفهم منك لماذا انتظرنا

وقلنا التشبث بالموت حق

لنحيا الحياة التي لا تموت

كما متنا قبلا

رفعنا الأناشيد

..قلت سأنزل عما قريب

وأفقأ عين الكلام بقربي

فحدق قليلا

..لتقرأ كيف سنهبط منا

رأيناك تنزف لم تترجل

قلت إلهي تخليت عني

تصفح كتابك.

ها صمتي ينهض

مثل صهيل على تل ذكرى

فلا الروح روحي

ولا الماء مائي

ولا الأصدقاء يذودون عني

حزين كدمع تيبس تحت الوتر

كبحة عود تقطع قلبه خلف الحنين

وخلف السفر..

فصدق خطاك

وإن مت وهما

وصدق جراحك إن عشت غدرا

ًوصدق بقاء أبيك البعيد

وصدق نزولي..

رحيل انتباهي إلى ما أظن

وعودة حلمي

سأذكر أني القريب الحجاب

وتذكر أنك أبصرت قلبي

إذن لا مفر..

فقل يا أبي ..

علام انتظاري

علام اعتذاري..؟

ومن يصعد الآن ..من..!

من مجموعة سيرة عشب مستيقظ

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: محمود السرساوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *