العدد 129 من مجلة الدراسات الفلسطينية

يصدر مطلع سنة 2022، العدد 129 من #مجلة_الدراسات_الفلسطينية، تحت عنوان “#فلسطين: البحث عن عنوان”.يتضمن العدد 3 مقالات في باب مداخل: “#نفق_للثقافة” لإلياس خوري؛ “#لبنان#والعراق في بعض مفاصل تاريخهما الحديث” وكتبها زياد ماجد؛ “#السودان بين استكمال #الثورة وانتصار الثورة المضادة” بقلم جيلبير أشقر. ومقابلة ذاتية لـ “قناص عملية وادي الحرامية” ثائر حّماد، روى فيها الظروف التي سبقت عمليته البطولية، وما تبعها، ثم اعتقاله، وتجربته داخل المعتقل.كما يتضمن ستة #مقالات: في الأولى والثانية كتب كل من قدورة فارس وشذى حمّاد عن #نفق_الحرية، وتحديداً عن سلبية #التغطية_الإعلامية_الفلسطينية لعملية #الهروب من معتقل #جلبوع المحصّن التي نفذها ستة #أسرى أبطال. وكتب خالد عرار وفادية إبراهيم مقالة تناولت دور #خريجي#جامعات#الاتحاد_السوفياتي السابق في مجتمع فلسطينيي الـ 48. وتحدث فلاديسلاف تولستيخ وجوني عاصي عن #المواطنة_الفلسطينية، وتناول أحمد الحرباوي #الذاكرة_الشفوية لمدينة #الخليل، وناقش يهودا شنهاف – شهرباني الترجمة العبرية #لرواية#نجمة_البحر“، الجزء الثاني من رواية #الياس_خوري “أولاد #الغيتو“. وأربع دراسات، في باب دراسات: كتب مراد البسطامي عن “#هجرة الخلايلة إلى القدس”، وأحمد هيكل “عقلية الجدار اليهودية”، وحسني مليطات عن “#الفن_التشكيلي الفلسطيني”، ورنا عناني “تاريخ فن بلا #فن“.في باب مناقشات، ناقش رائف زريق العدد الخاص عن الأسرى تحت عنوان “فائض العدالة وفائض القوة”، وخالد زواوي “الأسير فاعل واع”. وتضمن العدد تحقيقاً لنسيم زهدي شاهين تناولت فيه “الحرمان من الزيارة أداة #تعذيب للأسرى وذويهم”، وقراءة خاصة لكتاب ماهر الشريف “#المثقف الفلسطيني ورهانات الحداثة”، بقلم مهند عبد الحميد.لوحة الغلاف للفنان #رؤوف_كراي

Author: فريق التحرير

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.