ابن  المدير  


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

في   ذاكرة   كل  منا  أيام  المدرسة  ثمة   تلميذ   دلوع  يستفزنا  ” بزناخته ” المستمدة    من  حصانة  بالوارثة  كونه   ابن  مدير  المدرسة   الذي  كان  يمارس   سطوته  الوراثية  على  التلاميذ  والمعلمين  كون  حضرته  ابن  المدير .

لا  أدري  هذا  الصباح   لماذا  يقفز  من  ذاكرتي  المدرسية  هذا  الزنخ   ابن المدير   الذي  كنت  اتوق  ان  أمسح  الأرض  به  حين كنت  أجد  معلم  الصف    يقول  لحمار   مثله   :  برافو  عليك  ياشاطر !

ربما  هو  هذا  الدلع   الامريكي   لإسرائيل الذي  نبش  من  حقيبتي  المدرسية   ابن  المدير  الذي  لم  أمسح  أرض  الصف  به  زمان  لجبن  طفولي   نادم عليه  الى  الآن .

بالأمس   وأنا  أتفرج  على   شعب  الله  ” الدلوع ”  وهو  يمارس  زناخته   في  مطار اللد   ورئيس  أقوى  دولة  في العالم   يطبطب   على  احتلاله  ويقول  له  :  برافو  عليك  ياشاطر .

هو  ابن  المدير  في  عالم  عاجز  ومنافق .

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: خالد عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *