أسرى  يواسون  أسرى !


اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

من اللوحات الذكية للفنان الفلسطيني الراحل ناجي العلي لوحة وضعها على مدخل معرض لرسوماته في بيروت حيث رسم قضبان سجن على مرآة كبيرة وضعها على مدخل المعرض ، كان كل من ينظر اليها يرى صورته في المرآة وراء القضبان .

منذ الأمس  لم تغب عني  مرآة  ناجي العلي  وأنا  أتابع  هذا  الوجع  الفلسطيني  العام في قضية  الأسيرة خالدة جرار  ولوعتنا  على أم   خلف القضبان   يحرمها  الاحتلال  من  العناق  الأخير لابنتها  في هذا  الوجع  الفلسطيني  المزمن  بين  حق الموت  وحق الحياة ..

أسرى  يواسون  أسرى  هي  صورتنا  في مرآة   ناجي  العلي   نتفرج  على عجزنا   ونتقاسم  اللوعة  مع  خالدة  التي  سيحاول  تلفزيون  فلسطين  نقل  مراسم  الجنازة   الى  سجنها   في هذا  الظلم   على  الهواء  في بث  مباشر .

لا يطلق الأسرى أسرى هي الحقيقة المرّة التي نلوكها في حلوقنا ونحن نتضامن مع خالدة جرار ، ونتفرج على صورتنا في مرآة ناجي العلي لنجد أنفسنا أسرى يتضامنون مع أسرى  ..

هل  يوجد  في الدنيا  أحد  غيرنا   يبحث  عن  حقه  في  مراسم  الموت  من  عدو  حرمنا  من  حق  مراسم  الحياة ؟

كلنا  خالدة  جرار  نبكي  على  سهى  بين  تلفزيون  فلسطين  وزنزانة  خالدة !

اشترك معنا في قناة تلغرام: اضغط للاشتراك

حمل تطبيق الملتقى الفلسطيني على آندرويد: اضغط للتحميل

Author: خالد عيسى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *